Browsing All Posts filed under »أحلام مستغانمي«

كانوا سلاطين ووزراء ..ماتوا وقبلنا عزاهمْ\نالوا من المال كُثرةْ..لا عزّهم.. لا غناهُمْ ( احلام مستغانمي )

يناير 23, 2011 بواسطة

التعليقات على كانوا سلاطين ووزراء ..ماتوا وقبلنا عزاهمْ\نالوا من المال كُثرةْ..لا عزّهم.. لا غناهُمْ ( احلام مستغانمي ) مغلقة

ما أتعسهم، في ذلك اليوم الذي لن يمدّ فيه أحد يده حتى لمصافحتهم.ـ في انتظار ذلك.. هذا العرس عرسهم. فليأكلوا وليطربوا. وليرشقوا الأوراق النقدية. وليستمعوا للفرقاني يردد كما في كل عرس قسنطيني أغنية “صالح باي”.ـ

نُريد أُمَّــة عربيّة إسلاميّة راقية، تُشرّف الإسلام و تُباهي بها العروبة ___ احلام مستغانمي

يناير 14, 2011 بواسطة

1

لا ذريعة للقتلة. لا علل لا أسباب لا شرف. وكلُّ مَن يجد عُـذراً لقتلهم الأبرياء الْمُسالمين من دون سبب، هو شريكهم في القتل. القَتَلَة المؤمنون الأتقياء، الذين ألحقوا بالإسلام أذى لم يُلحقه به أعداؤه، وما وفّروا إهانة أو شُبهة إلاّ ألصقوها بنا.ـ  

تصبحون على خير أيها العرب____ احلام مستغانمي

يناير 14, 2011 بواسطة

التعليقات على تصبحون على خير أيها العرب____ احلام مستغانمي مغلقة

أكبر مؤامرة تعرّض لها الوطن العربي، هي تجريد كلمة “مؤامرة” نفسها من معناها، حتى غدت لا تستدعي الحذر، ولا التنبه لِمَا يُحاك ضدّنا، بقدر ما تثير الإحساس بالاستخفاف والتهكم ممن يصيح بكل صوته “يا ناس.. إنها مؤامرة!”.

مَهَانَة الرقم العربي الضائع ( احلام مستغانمي )

يناير 14, 2011 بواسطة

التعليقات على مَهَانَة الرقم العربي الضائع ( احلام مستغانمي ) مغلقة

ما كدّتُ أَعْجَب مِن مَرصَد باريس، الذي طَالَـب بمناسبة نهاية السنة، بضبط الوقت بتأخير الساعات ثانية واحدة، ليصبح الوقت مُتوافقاً مع دَوَرَان الأرض، حتى قرأت أنّ علماء أميركيين تَوصّلوا إلى كون الزلزال الأخير الذي ضرب آسيا، تسبَّب في سرعة دَوَرَان الأرض بمقدار ثلاثة مايكروثانية، أي بالتحديد ما يُعادل واحداً على مليون مِن الثانية، بسبب ميل […]

العابرون التاريخ بغطرسة الطغاة.. ليتعلّموا الأمومة و الحياء من القطط ( احلام مستغانمي )

يناير 14, 2011 بواسطة

التعليقات على العابرون التاريخ بغطرسة الطغاة.. ليتعلّموا الأمومة و الحياء من القطط ( احلام مستغانمي ) مغلقة

أسئلتي الوجودية بدأت مع القطة: كيف تستطيع القطة أن  تحمل صغيرها بين أنيابها من دون أن تؤذيه؟ وهل حقا هي تخفي صغارها عن أبيهم الذي يحدث عندما يجوع أن يأكلهم؟

هو العيد و لا عنوان لشجرة قلبك ( احلام مستغانمي )

يناير 14, 2011 بواسطة

التعليقات على هو العيد و لا عنوان لشجرة قلبك ( احلام مستغانمي ) مغلقة

في مساءات الشجن لحظة نفاذ حطب الصبر

ما استطعتُ أن أمنع السماء من أن تنتحب ( أحلام مستغانمي )

يناير 14, 2011 بواسطة

التعليقات على ما استطعتُ أن أمنع السماء من أن تنتحب ( أحلام مستغانمي ) مغلقة

هو عيد لسوانا لا أدري منذ متى مات بيننا الترقّب

كيف أنت..في الضفة الأخرى من العالم؟( أحلام مستغانمي )

يناير 14, 2011 بواسطة

التعليقات على كيف أنت..في الضفة الأخرى من العالم؟( أحلام مستغانمي ) مغلقة

في الضفة الأخرى من العالم كيف أنت؟

أثرياء تحت خط فقر السعادة ( أحلام مستغانمي )

يناير 6, 2011 بواسطة

التعليقات على أثرياء تحت خط فقر السعادة ( أحلام مستغانمي ) مغلقة

يعتقد البعض أنّه سيسعد بقدر ما يدفع، ربما لأنّ سعادته رهن مكاسبه و مصاريفه. لذا، يحجز له في نهاية السنة طاولة للبهجة في فندق بخمسة نجوم، و لا يقبل بأقل من جنرال الفرح، متعهداً لسهرته. يلزمه مباهج بهذه الرتبة، لأنّ الفرح العربي يحتاج إلى نجوم. و هو جاهز لأن يدفع 3000 دولار و أكثر ثمن […]

الحبّ ملهماً.. و ملتهماً ( أحلام مستغانمي )

يناير 6, 2011 بواسطة

التعليقات على الحبّ ملهماً.. و ملتهماً ( أحلام مستغانمي ) مغلقة

الحبّ ملهماً.. و ملتهماً ( أحلام مستغانمي )  كلّما عدت إلى قول كامي لورانس “بماذا يفيد الأدب إن لم يعلّمنا كيف نحبّ” راودتني رغبة في تكريس ما بقي لقلمي من عمر في تعليم قرّائي ما لم يعلّمني إيّاه أحد. و لا أنا تعلمته حقّا برغم قلبي الطاعن في الأوهام ما دمت ما فتئت في حضرة […]

أحلام مستغانمي في حوار حصري مع جريدة الشروق الجزائرية

يناير 3, 2011 بواسطة

التعليقات على أحلام مستغانمي في حوار حصري مع جريدة الشروق الجزائرية مغلقة

هي هكذا دوما.. امرأة تقف على حافة الاعتراف والمكاشفة، تقول كلماتها دون تجميل أو مواربة.. تصرّ، كعادتها، على ذرّ الملح بعمق الجرح، ليس سادية مجانية منها، ولكن لأنها تدرك، تماما، أن آخر العلاج الكي.هي امرأة الألف قضية.. كاتبة تحتمي بلهجتها الجزائرية وترى فيها “آخر حصون الغربة”.

كقبلة أولى يباغتك المطر ( احلام مستغانمي )

يناير 2, 2011 بواسطة

التعليقات على كقبلة أولى يباغتك المطر ( احلام مستغانمي ) مغلقة

كقُبلة أُولى، كموعد أوّل، يُباغتكِ المطر، مثل يدٍ تلامسكِ للمرة الأُولى. ـ تنتفضين لقطراته المتسارعة، تتوجّسين سيوله الجارفة. طبعاً، هو سيّدك. يعدكِ.. يتوعدكِ.. يتحكّم في مزاجكِ العاطفي، وعليه ألاّ يُطيل المكوث، حتى لا يترككِ لوحل الندم.ـ

توقفن عن تقبيل الضفادع ! أحلام مستغانمي

يناير 2, 2011 بواسطة

1

هل انتهى الفعل السحري للقُبَل، وما عدنا نُصدِّق تلك الروايات الفلكلورية القديمة التي تُغيِّر بقبلة حياة أبطالها؟ يمرُّ أمير بغابة مسحورة، ويقع نظره على الجميلة النائمة تحت شجرة في دانتيل ثوبها الفضفاض، وقد تناثر شعرها الذهبي على العشب. لا يقاوم إغراء فتنتها. يسترق من نومها قُبلة. وإذا بها تستيقظ من نوم دام دهراً. قبلة تُنهي […]

من عابر سبيل ( أحلام مستغانمي )

يناير 2, 2011 بواسطة

1

ليس ثمة موتى غير أولئك الذين نواريهم في مقبرة الذاكرة. اذن يمكننا بالنسيان, أن نشيع موتا من شئنا من الأحياء, فنستيقظ ذات صباح ونقرر أنهم ما عادوا هنا.بامكاننا أن نلفق لهم ميتة في كتاب, أن نخترع لهم وفاة داهمة بسكتة قلمية مباغتة كحادث سير, مفجعة كحادثة غرق, ولا يعنينا ذكراهم لنبكيها, كما نبكي الموتى.

بابا نويل.. طبعة جديدة ( أحلام مستغانمي )

يناير 2, 2011 بواسطة

التعليقات على بابا نويل.. طبعة جديدة ( أحلام مستغانمي ) مغلقة

المخرج الفرنسي الذي أضحك، منذ سنوات، المشاهدين كثيراً في فيلمه “بابا نويل هذا القذر”، ما ظنّ أنّ الحياة ستُزايد عليه سخرية، وتسند إلى “بابا نويل” الدور الأكثر قذارة، الذي ما فطن له المخرج نفسه، ليُضيفه إلى سلسلة المقالب “الحقيرة” التي يمكن أن يقوم بها رجل مُتنكِّر ليلة الميلاد في لحية بيضاء ورداء أحمر.

امرأةٌ لا تَصلُحُ للنسيان ____رسالة الأسبوع

يناير 2, 2011 بواسطة

1

إليكِ؛ يا التي تَقطنُ خارجَ خارطةِ النسيان، أكتبُ الرسالةَ السادسةَ بعد الألف، يا امراةً من الصنعِ المطرِ لا تصلحُ إلا للذكرى؛ يا امرأةً لا تنامُ حتى أجددَ ولائي لتفاصيلِ قصتها، نامي، ما زلتُ على عهدي، لا أنثى غيركِ تسبحُ بماء القلب، ولا يطيرُ سواكِ بسماء الذاكرة، فنامي يا لؤلؤتي ملئَ جفنيكِ، قريرةَ القلبِ، ودعيني أنامُ، […]

يا لرقمهم الغالي ذاك.. كيف مات ! ( أحلام مستغانمي )

يناير 2, 2011 بواسطة

التعليقات على يا لرقمهم الغالي ذاك.. كيف مات ! ( أحلام مستغانمي ) مغلقة

لعلّ بداية السنة فرصة لكي أقتني دفتراً هاتفيًّا جديداً، أنقل عليه ما نجا من الأسماء.. و ما صمد من الأرقام. يتناقص الأصدقاء عاماً بعد عام، بعضهم سقط من القطار، و آخرون سقطوا من القلب.ـ لا وقت لي لأنتشل أحداً. لذا أحتفظ بدفتر هاتفي تعيد الأيام تشكيل أرقامه. لا أكترث لفوضاه، و لأرقام كتبتُ بعضها على […]

احتفلوا به كما لو كان عشيق ( أحلام مستغانمي )

يناير 2, 2011 بواسطة

1

استقبلوا العام الجديد ببهجة، حتى و إن كنتم من مفلسي الحبّ. لا شيء يستحقّ الحزن، إنّه زمن مضى من في العام الماضي تنازل عنكم دقيقة تنازلوا عنه إلى الأبد. فالذي يقبل بدقيقة يقبل بأكثر، و الذي لا يقيس الوقت العشقي بلهفة ساعة رمليّة، دعوه يتسرّب من بين أصابعكم دون ندم. ما هو إلّا حفنة رمل.ـ

هاتف و خيانة أحلام مستغانمي

أبريل 30, 2010 بواسطة

التعليقات على هاتف و خيانة أحلام مستغانمي مغلقة

كلّما نزل هاتف جديد إلى الأسواق، أهدته إيّاه، كي تطيل عمر صوته، و كي يكون لها من أنفاسه نصيب. أمنيتها كانت أن تصير الممرّ الحتميّ لكلماته. أن تقتسم مع الهاتف لمسته، أن تضمن لها مكانًا في جيب سترته، أن تكون في متناول قلبه و يده.بعد الهاتف الثالث، طلّقها بالثلاث. ترك قلبها للعراء خارج ” مجال […]

أحلام مستغانمي و جاهدة وهبة ( كتبني )

أبريل 30, 2010 بواسطة

التعليقات على أحلام مستغانمي و جاهدة وهبة ( كتبني ) مغلقة

كتبتني  باليد التي أزهرت في ربيعك بالقُبلات التي كنتَ صيفها بالورق اليابس الذي بعثره خريفك بالثلج الذي

أحلام مستغانمي ( قبلة , أحبك )

أبريل 30, 2010 بواسطة

التعليقات على أحلام مستغانمي ( قبلة , أحبك ) مغلقة

رجل لم يدرِ كيف يردُّ  على قُبلة تركها أحمر شفاهي