الحكم عمليّة اختزال: أوطان لم نعرف عنها سوى اسم حاكمها ____ أحلام مستغانمي .

Posted on 17 مارس 2011 بواسطة



ثمّة بلاد عربية يعيش فيها الناس بلا أسماء. لاعبو الكرة يستدلّ عليهم بأرقامهم, النوّاب يحملون أسماء مناطقهم, المسؤولون يحملون أسماء وظائفهم, المطربون لا يغّنون إلا في جوقة, الأموات لهم مقبرة جماعية يضع عليها الزوّار الرسميون إكليلاً للجميع.ـ


 

إنهم في منتجع التاريخ, اختزلوا أسماءهم جميعاً في اسم رجل واحد وارتاحوا. ـ

 

الحكم عملية اختزال. ثمّة نعمة في أن تكون “لا أحد”. لا تتوفر لك, إلا عندما يأتي حاكم ويؤمم كل الأسماء, أو يأتي الموت ويبعثرك في كل شيء.ـ

 

***

مقتطف من عابر سرير