سمراء ( الشاعر السوري الكبير عبد القادر الأسود )

Posted on 11 مارس 2011 بواسطة




ساحرُ الطَلعةِ أسمرْ

ثَغْرُهُ دُمْلوجُ سُكَّرْ

مَنْ مُجيري في هواهُ

إنْ تَثَنّى أوْ تَبَخْتَرْ؟

أنتِ يا سمراءَ صيدا

منْ جَبينِ الفجرِ أبْهَرْ

من كؤوس الراحِ أشهى

منْ عَبيرِ المِسكِ أعْطرْ

فامْنحيني رَشْفَةً عَلّي

بخمْرِ الحُبِّ أَسْكَرْ

لك عينا ريم نَجدٍ

عنهمَا الأَسرارُ تُؤْثَرْ

فدعيني يا مَهاتي

فيهِمَا أطْوى وأُنْشَرْ

أنا يا سمراءُ نَهْرٌ

باسِطُ الكفّيْنِ أخضَرْ

ضِفَّتي ظِلٌّ ظليلٌ

للنَدى والماءِ كَوْثَرْ

والشَذا عَرْفي وكَفّي

كلُّ ما فيها مُعَصْفَرْ

فتعالَيْ نَصْطَلي بالـ

ـحُبِّ يا حِبِّي المُقَدَّرْ

طَهِّريني في ضِياعيـ

ـنَيْكِ من ثَوبي المُزَوَّرْ

واسْتَحِمّي في لهيبي ،

في ضُلوعي ألْفُ مِجْمَرْ

يا مَهاةَ البحرِ ذوبي

بينَ أَضْلاعيَ سُكَّرْ

اِمْلَئي دَهْري عَبيراً

إنَّما حُبُّكِ عَنْبَرْ

لا تقولي شِبْتَ وَهْناً

إنَّما ذو الشيبِ أَخْبرْ

إنَّ في قلبي نُضاراً

يَجْعَلُ الأَشْيَبَ أَنْضَرْ

أنتِ لي يا بُنَّ صَيدا

قهوةٌ والبُنُّ أسْمَرْ