الرموز يحييها الموت.. و كذلك الشعوب ___ احلام مستغانمي

Posted on 10 مارس 2011 بواسطة



هذه الثورات ليست غضب جياع، بل ثورة ضدّ جشع و تخمة الأصنام، التي سقطت مذ سقطت جمهوريات الخوف، على أيدي الأبناء الشرعيين للغضب العربيّ. ـ

 

أولئك الذين رفع بعضهم صور تشي غيفارا، الرجل الوسيم الذي و هو يرى قاتله يصوّب نحوه رشاشه، على بعد خطوة من حتفه، صاح به “أطلق النار أيها الجبان. إنّك تقتل إنسانا!”.ـ

 

كان رهانا خاطئًا على إنسانيّة الوحش البشري، فقد ردّ عليه الوحش بوابل من الرصاص، كما ليثبت له أنّ الرموز أيضاً هي تحت رحمة القتلة.ـ

 

نسي القاتل، أنّ الرموز يُحيها الموت.. و كذلك الشعوب.ـ

 

***

 

مقتطف من مقال لأحلام مستغانمي