للمصريين : “لا تنسحبوا. عانوا الآن وعيشوا بقية حياتكم كأبطال” باولو كويلو

Posted on 4 فبراير 2011 بواسطة



وجه الكاتب البرازيلي العالمي باولو كويلو رسالة تضامنية للشعب المصري على حسابة الشخصي على موقعي الفيس بوك وتويتر يوم الجمعة قائلا:”لا تنسحبوا. عانوا الآن وعيشوا بقية حياتكم كأبطال”.

والسطور السابقة مقتبس من رواية كويلو الشهيرة “الخيمائي” التي تدور أحداثها في مصر وصدرت عام 1988.

وبدأ كويلو في تسجيل آرائه التضامنيه مع الشعب المصري منذ يوم جمعة الغضب “28 يناير” حيث كتب على الفيس بوك قائلا:”تأييدا للمصريين الذين مع الأسف لايستطعيون قراءة ذلك لأن حكومتهم حجبت الإنترنت اليوم”.

ثم عاد وكتب على حسابه الشخصي على تويتر يوم 2 فبراير : رواية الخيمائي تحدث في مصر. زرت مصر ثلاث مرات.مايحدث في ميدان التحرير ليس مفاجأة.

وعقب مذبحة “التحرير” التي وقعت يوم الأربعاء كتب باولو كويلو على صفحته بالفيس بوك  “مبارك عرف مسبقا أن رفضه الرحيل سوف يؤدي لإثارة الاضطرابات في مصر، حيث يتعرض الأبرياء والمسالمون للأذي بينما أكتب هذه السطور. خطته الإجرامية تنفذ. عار عليه. عار علينا نحن الذين لا نستطيع أن نفعل شيئا لمساعدة المصريين سوى الشكوى هنا. أنا أشعر بالحزن والعجز”.

وباولو كويلو واحد من أشهر الروائيين على مستوى العالم،وباعت رواياته أكثر من 75 مليون نسخة حتى الآن،