قراصنة يخترقون صفحة مؤسس فايسبوك.. فيحرجونه

Posted on 28 يناير 2011 بواسطة



تعرضت صفحة رئيس فايسبوك التنفيذي ومؤسس الشركة مارك زوكربيرغ الى الاختراق يوم الأربعاء، وسيطر المهاجمون على صفحته لنشر رسالة تدعي أنها منه جاء فيها “فلتبدأ أعمال القرصنة الالكترونية: إذا كانت فايسبوك تحتاج الى المال فلماذا لا تدع مستخدميها يستثمرون في فايسبوك بطريقة إجتماعية بدلا من الذهاب الى البنك؟ ولماذا لا تتحول فايسبوك الى “شركة اجتماعية” كما وصفها محمد يونس الفائز بجائزة نوبل؟”.

وتلقت الرسالة بعد فترة قصير على نشرها نحو 500 تعليق.

وأثار الاختراق دهشة خبراء أمن الإنترنت وصدمهم وقوع مبتكر تكنولوجي بارع مثل زوكربيرغ ضحية هجوم الكتروني. ونقلت صحيفة الدايلي تلغراف عن المستشار الفني في شركة سوفوس المتخصصة بأمن الإنترنت غراهام كلولي قوله ان على زوكربيرغ “ان يراجع إعدادات خصوصيته وأمنه بعد هذا الاختراق المحرج”. وأضاف انه ليس معروفاً ما إذا كان الاختراق ناجماً عن كلمة مرور ضعيفة اختارها زوكربيرغ أو عملية احتيال للتسلل إلى صفحته أو سطو إلكتروني على صفحته بسبب استخدامه شبكة لاسلكية غير محمية.

لكن أيا يكن سبب الإختراق فإنه يشكل مصدر احراج كبير له في وقت يريد موقع فايسبوك ان يطمئن مستخدميه إلى إنه يأخذ قضية الأمن والخصوصية على مأخذ الجد. وقال كلولي انه “إذا كان بالإمكان اختراق صفحة مارك زوكربيرغ نفسه فإن المستخدمين الآخرين يكونون مكشوفين للإختراق بالقدر نفسه”.

وعمدت فايسبوك منذ حدوث الإختراق الأمني الى ازالة صفحة زوكربيرغ من الموقع ورفضت التعليق عليه.

ولدى زوكربيرغ أكثر من مليون معجب على صفحته وكان يحرص على تحديثها باستمرار.

في غضون ذلك دعا خبراء امنيون مستخدمي فايبسوك الى اختيار كلمات مرور صعبة ليست مستلة من القاموس واستخدام شبكات واي فاي محمية ومشفرة.