القبلة الأولى لا تمحى من الذاكرة

Posted on 11 يناير 2011 بواسطة



تبيّن أن المرء يذكر تفاصيل القبلة الأولى أكثر من تفاصيل التجربة الأولى في ممارسة الجنس وفقدان العذرية.
ألّفت العالمة “Sheril Kirshenbaum” من جامعة تكساس، كتاباً أكدت فيه أن الغالبية تتذكر %90 من تفاصيل القبلة الأولى، أي أنها ترسخ في الذهن أكثر من فقدان العذرية.
وأضافت “كيرشنباوم” في كتابها “The Science of Kissing: What Our Lips Are Telling Us” او «فن التقبيل: ماذا تقول شفتانا لنا»، أن المرأة تقدّر القبلة أكثر من الرجل وإن لم تكن مرضية كما تأمل، في حين أن الرجل يعتبرها وسيلة لبلوغ غاية.

وأشارت إلى أن النساء يحاولن استخراج معنى علاقة ما بالاستناد إلى قبلة واحدة وغالباً ما يؤدي هذا الأمر إلى سوء تواصل، فيما يعتبر الرجال مقبلين أكثر عدائية إذا يحاولون تمرير «قنبلة تستوسترون» إلى الحبيبة.
يشار إلى ان المؤلفة تعقبت خلال إعداد كتابها تاريخ التقبيل في الهند طوال 3500 سنة.