القيادة القطرية في سورية تجتمع اليوم مع اللجان المؤقتة للفروع الحزبية و بدأ الإنتخابات في حزب البعث العربي الإشتراكي

Posted on 15 ديسمبر 2010 بواسطة



دمشق-سانا

تعقد القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي اليوم برئاسة السيد محمد سعيد بخيتان الامين القطري المساعد للحزب اجتماعاً للجان المؤقتة للفروع الحزبية لمناقشة الوضع التنظيمي في الحزب وآليات وشروط انتخابات القيادا ت الحزبية والمقترحات المقدمة من القواعد الحزبية اضافة لمناقشة آلية عمل اللجان واتخاذ الاجراءات اللازمة بهذا الشأن.

وكانت القيادة القطرية للحزب اصدرت القرار 534 تاريخ 8 -12- 2010 الذي تضمن تعديلات على القرار 480 الصادر بتاريخ 24 -10- 2010 والذي حدد آلية وشروط انتخاب القيادا ت الحزبية والمتممين، والقدم الحزبي، ونسب التمثيل، وعضوية المؤتمرات الحزبية.

ونص القرار 534 على اعتبار أعضاء قيادا ت المنظمات الشعبية والنقابات المهنية المركزية ممن تنطبق عليهم شروط عضوية مؤتمرات الفروع الحزبية أعضاء أصلاء في مؤتمرات الفروع التي يتبعون لها .

كما نص على اعتبار أعضاء قيادا ت المنظمات الشعبية والنقابات المهنية الفرعية ممن تنطبق عليهم شروط عضوية المؤتمرات الحزبية أعضاء أصلاء في مؤتمرات الشعب الحزبية التي يتبعون لها .

وعدلت القيادة البند السادس من الفقرة ج بالمادة 5 من القرار 480 فيما يخص عمداء الكليات حيث تم بموجب التعديل اعتبار عمداء الكليات في مجال عمل فرع الجامعة ممن تنطبق عليهم شروط عضوية مؤتمر الشعبة أعضاء أصلاء في مؤتمرات الشعب الحزبية التي يتبعون لها بدلاً من عضوية مؤتمر الفرع.

كما عدلت الفقرتين أ – ب من المادة الثانية من نفس القرار فيما يخص نسبة التمثيل في فروع الجامعات بحيث تصبح كالآتي:

أ- ينتخب مؤتمر الفرقة ممثلين عن الفرقة إلى مؤتمر الشعبة بمعدل واحد عن كل 10 أعضاء عاملين وإذا تجاوزت الزيادة في عدد الأعضاء العاملين النصف 6 فما فوق فتمثل بعضو آخر على ألا يقل عدد المنتخبين عن 15 ولا يزيد على 20 .

ب- ينتخب مؤتمر الشعبة ضعف العدد لقيادة الشعبة بالإضافة إلى عدد آخر كممثلين لمؤتمر الفرع بمعدل واحد لكل 40 عضوا عاملا وإذا تجاوزت الزيادة في أعداد الأعضاء العاملين النصف 21 فما فوق فتمثل الزيادة بعضو آخر.

ويأتي هذا التعديل بعد مناقشة القيادة للأفكار والمقترحات التي طرحت من قبل الجهاز الحزبي مع أعضاء القيادة القطرية خلال جولاتهم على الفروع الحزبية حول مضمون القرار 480 وذلك بهدف الوصول إلى أفضل النتائج من حيث سوية المؤتمرات الحزبية وتوسيع دائرة الخيار لانتخاب القيادات الكفوءة .

وكانت القيادة القطرية للحزب أصدرت القرار 480 الذي حدد آلية انتخاب القيادا ت الحزبية والمتممين حيث نص على حل قيادا ت الفروع والشعب الحزبية القائمة وتشكيل لجان مؤقتة تسير العمل الحزبي لهذه المؤسسات وتشرف على هذه الانتخابات ولا يحق لها الترشح وإجراء انتخابات حزبية وفق صيغة ضعف العدد بالنسبة لقيادات الشعب والفروع، أما بالنسبة للفرق فيتم انتخاب مجموعة من كتلة واحدة بحيث يكون عددهم من 11 إلى 15 يتم تعيين قيادة الفرقة من ضمنهم والباقون يكونون أعضاء متممين لمؤتمر الشعبة.

كما نص القرار على تعيين القيادة القطرية أمين المؤسسة الحزبية -أمين فرع .. أمين شعبة من بين أعضاء المؤتمرات الحزبية المعنية وفق شروط تحددها القيادة القطرية وحدد القرار 480 نسب التمثيل فبالنسبة للفرقة ينتخب مؤتمرها ممثلين عنها إلى مؤتمر الشعبة بمعدل واحد عن كل 10 أعضاء عاملين وإذا تجاوزت الزيادة في عدد الأعضاء العاملين النصف 6 فما فوق فتمثل بعضو آخر، على ألا يقل عدد المنتخبين عن أحد عشر ولا يزيد على خمسة عشر .

وبالنسبة للشعبة ينتخب مؤتمرها ضعف العدد لقيادة الشعبة اضافة إلى اخرين كممثلين لمؤتمر الفرع بمعدل واحد لكل 75 عضوا عاملا وإذا تجاوزت الزيادة في أعداد الأعضاء العاملين النصف 38 فما فوق فتمثل الزيادة بعضو آخر على ألا يتجاوز عددهم 15 واما بالنسبة للفرع فينتخب مؤتمره ضعف العدد لقيادة الفرع.

واشترط القرار بالنسبة لانتخاب القيادا ت الحزبية والمتممين أن يكون المرشح مسدداً لاشتراكاته المالية موقوفة بتاريخ صدور تعليمات الانتخابات الحزبية وألا يكون معاقباً خلال الدورة الحزبية الأخيرة بإحدى العقوبتين التاليتين:

1- الإعفاء من أي مهمة حزبية أو منظماتية أو نقابية أو إدارية لأسباب غير تنظيمية.

2- تخفيض مستوى العضوية العاملة، أو الفصل من الحزب وأن يكون قد مضى عام على الأقل على إلغاء تعليق عضوية المرشح، ولا تحسب فترة تعليق العضوية من القِدم الحزبي.

كما تضمنت الشروط ألا يكون قد مضى على وجوده في المهمة القيادية الواحدة ثلاث دورات متتالية ويفضل أن يكون قد مارس عملاً قيادياً في الحزب أو المنظمات الشعبية أو النقابات المهنية أو الإدارة أو المجالس التمثيلية بمستوياتها كافة.

وبالنسبة للقدم الحزبي فقد اشترط القرار أن يكون المرشح لقيادا ت الفرق والمتممون قد أمضوا خمس سنوات في العضوية العاملة على الأقل وسنتين بالنسبة للطلاب في فروع الجامعات وأن يكون المرشح لقيادا ت الشعب والمتممون قد أمضوا سبع سنوات في العضوية العاملة على الأقل وثلاث سنوات بالنسبة للطلاب في فروع الجامعات وأن يكون المرشح لقيادا ت الفروع قد أمضى عشر سنوات في العضوية العاملة على الأقل وأربع سنوات بالنسبة للطلاب في فروع الجامعات بحيث يحسب القدم الحزبي حتى تاريخ بدء الانتخابات الذي سيحدد من قبل القيادة.

وحول المؤتمرات الحزبية نص القرار على أن يتكون مؤتمر الفرقة من جميع الأعضاء العاملين فيها عدا المعلقة عضويتهم.

ومؤتمر الشعبة من أعضاء قيادة الشعبة وأعضاء المؤتمر القطري المنتخبين من مؤتمر الشعبة وقيادا ت الفرق الحزبية وممثلي الفرق الحزبية وفق النسبة المحددة ورؤساء المنظمات الشعبية والنقابات المهنية ورؤساء مجالس المدن في مجال عمل الشعبة ممن تنطبق عليهم شروط عضوية مؤتمر الشعبة.

ويتكون مؤتمر الفرع من أعضاء قيادة الفرع وأعضاء اللجنة المركزية في مجال عمل الفرع و المنتخبين لقيادة الشعب وممثلي الشعب لمؤتمر الفرع وأعضاء مجلس الشعب ورؤساء المنظمات الشعبية، والنقابات المهنية، وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة ورئيس مجلس مدينة المركز ومدير مدرسة الإعداد الحزبي الفرعية في مجال عمل الفرع الذين تنطبق عليهم شروط عضوية مؤتمر الفرع ونواب رؤساء الجامعات وعمداء الكليات في مجال عمل فرع الجامعة ممن تنطبق عليهم شروط عضوية مؤتمر الفرع.

كما نص القرار 480 على أن يوافى مكتب التنظيم القطري خلال أسبوع من تاريخ الانتخاب بمحاضر مؤتمرات الشعب والفروع بالإضافة إلى عدد الحضور والغياب بعذر وبدون عذر، ولوائح اسمية بذاتيات مفصلة للرفاق الذين فازوا بالانتخابات وعدد الأصوات التي حصلوا عليها وتعتبر سجلات الفرق الحزبية – التفقد – الذاتية أساساً لاعتماد الأسماء .

يذكر ان القيادة القطرية ناقشت في جلستها الأسبوع الماضي تشكيل اللجان القيادية الفرعية المؤقتة واتخذت توجهاً بتسمية هذه اللجان من عدد من الرفاق يصل في كل لجنة إلى سبعة أعضاء أغلبهم مارس مهمة أمانة الفرع أو عضوية قيادة الفرع.