كيف نجنب أبناءنا عضات الكلاب و لدغات الحشرات

Posted on 13 يونيو 2010 بواسطة



– عضَات الكلاب: كيف تعلم أبناءك ليكونوا بأمان منها؟ 

معظم
الكلاب لاتعض أحداً، لكن أي كلب قد يعض إذا أحس بالتهديد، الأطفال هم أكثر
الفئات العمرية ضحية لعضات الكلاب، هنا سوف تتعلم كيف تعلم أبناءك
ليتجنبوا العضات.

وإذا كنت تربي الكلاب للحراسة أو للصيد فلا بد أن
تتأكد بأنه عليك أخذ الكلب الجديد إلى الطبيب البيطري بانتظام وأخذ
اللقاحات في موعدها.

– ماذا علي أن أقول لأطفالي عن الكلاب؟

– عدم الإقتراب من الكلاب الغريبة.

– عدم إزعاج الكلاب التي تأكل ، النائمة أو الكلب الأنثى التي لديها أطفال صغار.

– أبلغ عن الكلاب الضالة.

– دائماً إجعل شخصاً بالغاً مع الطفل عندما يريد اللعب مع الكلب.

– لاتثر الكلب بأذيته بعصا أو حجر ونحوه..

– لاتلاعب الكلب من دون أن تجعله يشم رائحتك أولاً.

– ماذا علي أن أقول لأطفالي إذا طاردهم كلب؟

– عدم الركض بعيداً أو الصراخ.

– قف بكل ثبات (مثل الشجرة).

– تجنب التحديق بعين الكلب.

– إذا سقطت أرضاً، ابق متصلباً دون حراك.

– إذا فهم الكلب بأنك لست عدوانياً ضده، عنده سوف يذهب بعيداً عنك.

– إذا عضك الكلب،أخبر شخصاً بالغاً في الحال.

الكلب إذا كان جديداً قد يكون مشكلة إذا لم تكن حذراً، أخبر أطفالك دائماً عن كيفية التعامل مع الكلاب.

تذكر دائماً بأن الكلاب تشعر بالخوف مع محيطها الجديد والأشخاص الغرباء.

– قرص الحشرات واللدغات:

إن
قرص الحشرات واللدغات مزعجة للناس حيث يصاحبها ألم وعدم راحة لفترة مؤقتة،
ولكن عادة لايصاحبها ألم شديد أو مشكلة صحية خطيرة. في بعض الأحيان قد
يلتهب مكان اللدغة حيث يحتاج إلى تطهير وعلاج بمرهم أو مضاد وفي أحيان
نادرة جداً قد يتبع اللدغة حساسية شديدة ربما يفقد معها الوعي نتيجة
الصدمة أو التسمم وتحتاج إلى علاج طاريء في المستشفى.

على الأهل
معرفة علامات الالتهاب أو الحساسية، أبلغ مقدمي الرعاية إذا كان لدى الطفل
أي تاريخ مرضي لأعراض متقدمة ليقوموا باللازم عند التعرض لقرصة حشرة أو
لدغة.

ماذا أفعل عند التعرض لـ:-

أ‌- لدغة نحل أو دبور:

في
العادة تترك النحلة بعد اللدغ الإبرة خلفها متصلة بحويصلة السم، حاول
إزالتها في أسرع وقت ممكن(بينما الدبابير لاتترك الإبرة خلفها بعد اللدغ
وهذا يعني أن بإمكانها اللدغ أكثر من مرة).

– اغسل مكان اللدغة بالماء والصابون، افعل ذلك مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم حتى يطيب الجرح.

– ضع على مكان اللدغة مكعب ثلج مغطى بقطعة قماش، أو استخدم منشفة رطبة لعدة دقائق.

– اعط مسكن مثل البنادول لتخفيف الألم.


للتخفيف من الألم أو الحكة اعط دواء مضاد للحساسية بعد استشارة الطبيب:
اتبع تعليمات الجرعات بما يناسب عمر ووزن الطفل ، يمكنك وضع كريم موضعي
على مكان اللدغة أيضاً.

– اللدغات في منطقة الفم يجب أخذ العلاجات
اللازمة في أسرع وقت ممكن لأن اللدغات في الغشاء المخاطي الشفهي تتسبب في
انتفاخ سريع قد يؤدي إلى ضيق في المجرى التنفسي لاسمح الله.

– راجع
الإدارة الطبية إذا لاحظت وجود طفح جلدي أو انتفاخ واسع الامتداد حول مكان
اللدغة ، أو إذا كان الانتفاخ أو الألم يزيد عن ثلاثة أيام ، وهذا قد يدل
على حدوث التهاب.

– انقل المصاب إلى الطواريء في أقرب مستشفى إذا لاحظت أي من العلامات التالية، والتي قد تدل على حساسية مهددة للحياة:

· صعوبة في التنفس.

· الشعور بالضغط على الصدر أو الاختناق.

· تورم الشفاه، اللسان أو الوجه.

· دوخة أو اغماء.

· غثيان أو استفراغ.

ب‌- قرص العناكب:

– اغسل مكان اللدغة بالماء والصابون ، افعل ذلك مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم حتى يطيب الجرح.

– ضع كمادات باردة.

– اعط مسكن مثل البنادول أو أيبوبروفين لتخفيف الألم.


للوقاية من الالتهابات، ضع مرهم مضاد حيوي وتأكد من غسل يدي الطفل، إذا
شككت بأن اللدغة مصدرها من نوع سام مثل الأرملة السوداء أو العنكبوت البني
المنعزل، ضع ثلجاً على مكان اللدغة وانقل الطفل إلى غرفة الطواريء.

حتى لو لم تظهر على الطفل أي أعراض خذ الاحتياطات والعلاجات اللازمة.

ج- قرص البراغيث:

افحص
أطفالك عند قضاءهم وقت مع الحيوانات الأليفة أو في أماكن مليئة بالأخشاب
كالغابات، أكثر أنواع البراغيث هي براغيث الكلاب أو براغيث الحيوانات
البرية.

إذا وجدت برغوثاً في طفلك:

– يفضل الإحتفاظ بها بعد إزالتها كي يراها الطبيب.

– أستخدم الملقاط لإزالة البراغيث.

– اسحبها بقوة حتى تزيلها، ثم امسح مكان القرصة بمحلول مطهر.

– لاتستخدم المراهم الزيتية لقتل أو إزالة البراغيث.