زهرة القلب ( مانع سعيد العتيبة )

Posted on 22 مايو 2010 بواسطة



زهرة القلب

يا زهرة القلب يا مسك الهوى الذاكي

تململ الحب في قلبي فناداكِ

ذكراك ما فارقت يوما مخيلتي

ولا تزال تثير الشعر ذكراكِ

وكنت أحسب أن الجرح مندمل

وأنني بمرور الوقت أنساكِ

و أن دنيا الهوى لابد باسمة

في وجه حزني على فقدان دنياكِ

فكذب الظن أعوام مضت و أنا

ذاك السعيد الشقي الضاحك الباكي

يا زهرة القلب عاد الحب يسألني

عن القصيد الذي أوحته نجواكِ

وكيف أنكر ما تزهو به كتبي

و أدعي أنني ما عدت أهواكِ

نعم أحبك و الأيام شاهدة

على وفائي وما أحببت إلاكِ

يا زهرة القلب ما في الحب معصية

والله بالحب أوصاني و أوصاكِ

فإن تجنى على طهر الهوى حسدٌ

و ناب ليل النوى عن صبح لقياكِ

فإن إيماننا بالله يمنحنا

صبرا جميلا يعزيني و إياكِ

أدري بأن الهوى لم يعطنا أملا

يوما بوصل وعن دنيايأقصاكِ

و أننا لم نجتمع سرا ولا علنا

والعين ما كحلت يوما بمرآك ِ

لكن صوتك كان الوحي حلق بي

بلا جناح إلى أبراج أفلاكِ

تركت أرض شقائي راسما بدمي

للحب لوحة إيماني وتقواكِ

وكان حبنا العذري مدخر

من العطاء فأعطاني و أعطاك ِ

وحينما غاب ذاك الصوت عن أذني

ناديت : إياك ِ والهجران إياكِ